أيهما أفضل حقن الدهون أم حقن الفيلر للشفايف؟

كثير من الناس يشككون بين حقن الفيلر وحقن الدهون في الشفاه لزيادة حجمها. بشكل عام يمكن القول أن كل من هذه الطرق لها مزايا وعيوب خاصة بالنسبة لها. من الضروري يعرف الشخص كل مضاعفات هذه الطرق لاختيار إحدى من هاتين الطريقتين ومع امتلاك معلومات كافية في هذا المجال تقوم باختيار إحدى من تقنيات التجميل. في هذا المقال ننوي أن نذكر مزايا وعيوب نقل الدهون في الشفاه وحقن الفيلر وبالتالي نقول لك أي طريقة تجميلية ستكون جيدة لك.

مخطط دليل حقن الدهون في الشفاه أفضل أم حقن الجل
مخطط دليل حقن الدهون في الشفاه أفضل أم حقن الجل

حقن الدهون في الشفاه أفضل أم الهلام؟

لدراسة طرق حقن الجل أم حقن الدهون من الأفضل تقييم مواصفات وخصائص هاتين الطريقتين التجميليتين:
في طريقة حقن الجل يتم استخدام مادة باسم حمض الهيالورونيك وهذا النوع من الحشو متوفر في السوق تحت ماركات مختلفة. حقن الجل يحتاج إلى التخدير الموضعي فقط ويتم إجراؤه في فترة قصيرة جداً. من أهم مزايا هذه الطريقة هي:

  1. ومع ذلك، حقن الفيلر له آثار جانبية مثل الاحمرار والكدمات ولكن شدتها أقل بكثير بالنسبة إلى طريقة حقن الدهون وبعد فترة قصيرة ستختفي هذه المضاعفات.
  2. تكلفة حقن الجل لمرة واحدة أقل بكثير من حقن الدهون.

حقن الشفاه بدهون أفضل أم الهلام؟

بالإضافة إلى الفوائد المذكورة لحقن الجل، من الأفضل أن نعد بعض عيوب هذه التقنية التجميلية:

  1. أحد العيوب الرئيسية لحقن الجل هو وجود تفاعلات حساسية في الجسم. كلما يكون الفيلر والجل من أفضل الجودات والماركات الموجودة في السوق ولكن ليس من مواد طبيعية ويتم صنعه اصطناعياً. لذلك، هناك خطر أنه بعد حقن الجل، سيتم تحفيز جهاز المناعة لدى الشخص والتفاعل مع المادة المحقونة، مما يتسبب في حدوث التهابات شديدة.
  2. عيب آخر لحقن الفيلر هو أن جميع حشوات الشفاه مؤقتة ومن الضروري تكرار حقن الجل بانتظام، وهو ما قد يكون مكلفاً.

حقن الجل في الشفاه

حقن الدهون في الشفاه

خطوات

  1. خطوة أولى: القيام بالتخدير الموضعي والتعقيم في منطقة الشفاه
  2. خطوة ثانية: حقن الجل في الحجم الصحيح باستخدام محاقن دقيقة على الشفاه
  1. خطوة أولى: القيام بالتخدير الموضعي والتعقيم في منطقة الشفاه وبنك الدهون
  2. خطوة ثانية: استخلاص الدهون من بنك الدهون
  3. خطوة ثالثة: تحضير الدهون المزالة
  4. خطوة رابعة: إعادة حقن الدهون باستخدام محاقن دقيقة على الشفاه

نتيجة

  1. رؤية نتيجة إيجابية بعد حقن الجل
  2. متانة النتائج في فترة 6 شهور إلى عام واحد
  1. رؤية نتيجة إيجابية بعد حقن الدهون
  2. متانة النتائج في فترة عام واحد وأكثر

مدة فترة النقاهة

بلا فترة النقاهة فترة النقاهة لعدة أيام لشفاء الجروح الناشئة في بنك الدهون

للإجابة على هذا السؤال أن نقل الدهون إلى الشفاه أفضل أم حقن الجل، يجب القول أن اختيار كل من هذه الطرق يعتمد على طلب الشخص وصحته العامة ولكن ربما من عيوب رئيسية لحقن الدهون أنها عملية مشابهة للجراحة. في الواقع أنت تواجه 4 مراحل:

  1. يجب التحدث مع طبيبك حول صحتك العامة وكل النقاط التي يجب أن يعرفها الطبيب.
  2. في الخطوة الثانية يتم استخلاص الدهون. بحيث اثناء شفط الدهون بطريقة Liposuction or lipomatic يتم إزالة كمية من الدهون من البطن والخصر أو الجوانب.
  3. ثم يتم وضع الدهون المزالة في جهاز الطرد المركزي للحصول على نسيج نقي من الدهون. هنا يجب أن يحرص الطبيب على عدم إتلاف الأنسجة الدهنية. في الحقيقة هذه الإجراءات صعبة بسبب صعوبة حقن الدهون.
  4. بعد هذه المرحلة يتم التخدير الموضعي بواسطة محاقن صغيرة جداً ويتم تحديد النتيجة النهائية. من الممكن أن يحقن الطبيب أكثر من كمية مطلوبة للدهون. وفي هذه الحالة يحدث التورم بشكل طبيعي ومن الأفضل أن يرتاح الشخص لمدة يوم أو يومين.

الاستشارة قبل اختيار حقن الشفاه بدهون أم حقن الفيلر

عادة في معظم عيادات التجميل التجميل ذات السمعة الطيبة يتم عقد جلسة الاستشارة قبل إجراء العملية التجميلية. في هذه الجلسة الطبيب وفقاً للطلبات واحتياجات المراجع يقترح أفضل طريقة تجميلية التي يمكن أن تكون حقن الجل أم حقن الدهون. ويمكن للمراجع اختيار إحدى من هذه الطرق حسب مزاياها وعيوبها.

للحصول على مزيد من المعلومات حول تكلفة حقن الدهون، يمكنك التواصل مجاناً مع مستشاري عيادة هليا المتخصصة للشعر والبشرة من خلال الرقم 971561003040+ أيضاً، شارك معنا جميع أسئلتك المتعلقة بحقن الدهون وخدمات التجميل الأخرى عبر الواتس اب بالرقم 971561003040+

الفرق بين حقن الدهون و حقن الجل في الشفاه

هناك العديد من الاختلافات الجوهرية بين تقنيات حقن الدهون وحقن الجل، والتي سوف ندرسها أدناه:

الفرق بين حقن الفيلر أم حقن الدهون لتكبير الشفايف

  1. في طريقة حقن الدهون يتم استخدام الدهون الزائدة من جسم المراجع وهذه الدهون هي مادة الحشو الأكثر أماناً وطبيعياً بينما يتم استخدام حقن الجل بمواد اصطناعية.
  2. حقن الدهون لا يزداد حجم الشفاه فحسب بل هناك أدلة على أن الخلايا الجذعية في الأنسجة الدهنية تسبب تجديد الشفاه بالانتقال إلى مكان جديد وخلق حركة بين الخلايا في تلك المنطقة وتكاثر طويل الأمد. بحيث بعد فترة محددة، ستلاحظ انتعاشاً ونضارة معينة في منطقة الشفاه، ويمكن أن يكون لهذه الخلايا الجذعية في الأنسجة الدهنية تأثير كبير على جمال الناس.
  3. من ناحية أخرى بما أن في طريقة نقل الدهون يتم إزالة الدهون من جسم المراجع، فيمكن تقليل دهونك الزائدة من مناطق أخرى للجسم والحصول على الرشاقة.
  4. على أي حال لو نريد المقارنة في مضاعفات ما بعد العملية، فحقن الجل أسهل تماماً. حقن الدهون، على العكس حقن الجل، يتطلب تخديراً أطول، وقد يكون هذا أحد عيوب هذا الإجراء التجميلي.
  5. الآثار الجانبية لحقن الدهون أكثر في المقارنة مع حقن الجل ويمكن أن تشكل تحدياً للعميل. بالتأكيد هذه المضاعفات هي التورم والكدمات وفي أسوء الحالة يمكن الإشارة إلى انتفاخ الدهون تحت الجلد وستختفي كل منها خلال عدة أيام.
  6. وأيضاً في طريقة حقن الجل يمكن للشخص رؤية نتائجها مباشرة بينما في طريقة حقن الدهون، قد يستغرق الأمر وقتاً أطول لرؤية النتائج النهائية.

مدة متانة حقن الجل و حقن الدهون في الشفاه

من الاختلافات الرئيسية بين حقن الجل وحقن الدهون، يمكن الإشارة إلى مدة متانتهما. بحيث يدوم حقن الجل عادة بين عدة أشهر إلى عام واحد ولكن حقن الدهون يستمر لبضعة سنوات. يعتمد مدى متانة حقن الجل وحقن الدهون على الرعايات ما بعد إجراء هذه التقنيات التجميلية.

مدة بقاء حقن الدهون والفيلر في الشفاه

بعد حقن الجل إذا يتبع الشخص توصيات الطبيب ويتجنب الضغط والضربة على الشفاه. في حقن الدهون من الضروري أن ينظم الشخص نظامه الغذائي بالتشاور مع طبيبه وبالتالي يتجنب فقدان الوزن الشديد، لأنه إذا فقدت الوزن، فإن الخلايا الأولى التي تموت هي الخلايا الدهنية، وفي النهاية يكون حقن الدهون صعباً.
حقن الدهون ليس جديداً في الطب التجميلي. هذه الممارسة موجودة منذ سنوات عديدة وقد تم إجراء الكثير من الأبحاث عليها. على سبيل المثال إحدى من هذه الدراسات هي أن ستزول 60 بالمائة من الدهون المحقونة خلال 6 أشهر أولى. هذا رقم كبير و 40٪ فقط من الدهون المتبقية في جسمك، مع الأخذ في الاعتبار انخفاض الحجم بمرور الوقت، تجعل الشفاه تبدو جميلة، والتي بعد فترة يجب عليك إعادة حقن الدهون. لذلك من الضروري توفير المواد الغذائية اللازمة للخلايا الدهنية لتنمو هذه الخلايا جيداً و في النهاية يؤدي إلى زيادة حجم الشفاه.
لحقن الدهون، يجب على الشاب عادة أن يصل إلى سن البلوغ، بل والانتظار بعض الوقت بعد البلوغ للدخول في دورة من الاستقرار في الجسم، والتي عادة ما تستمر حتى سن 20-21. ولكن حقن الجل ليس هكذا ويمكن لكل شخص الحقن في الشفاه أو أجزاء أخرى من الجسم دون قيود عمرية حسب رغبته.

الاختيار الصحيح بين حقن الدهون و حقن الهلام

للاختيار بين طرق حقن الجل و حقن دهون الشفاه، من الأفضل أن تضع في الاعتبار كل مزايا وعيوب لكلتا الطريقتين وبالتالي تختار إحدى من الطريقتين حسب حاجتك وبالتشاور مع الأخصائي. مثلاً حقن الجل مناسب لجميع المناطق ولكن حقن الدهون ليس هكذا. لأنه يمكن امتصاص الدهون، فلا ينبغي أن تستخدم في الأجزاء النشطة من الجسم. بشكل عام ليس من الصحيح حقن الدهون في الرجلين أو اليدين لأننا نستخدم الرجلين واليدين باستمرار في طيلة اليوم، وبسبب الاستخدام المستمر للدهون، تذوب الدهون بشكل أسرع وتقل مدة الصلاحية.

الاختيار الصحيح بين حقن الدهون و حقن الهلام

لكن حقن الهلام ليست بهذا الشكل ولا توجد لها هذه المشاكل. من الممكن استخدام الجل لإبراز الأرداف والثديين ومناطق أخرى للجسم فيمنح لمظهرك حجماً مثالياً في طيلة الزمن بالإضافة إلى متانة عالية.
كما ذكرنا على الرغم أن لحقن الدهون متانة أكثر ولكن يلزم إجراء هذه التقنية التجميلية في عدة مراحل. بينما في حقن الهلام يمكن مشاهدة النتيجة النهائية خلال 20 دقيقة. أخيراً، يجب القول أنه إذا تم حقن الجل من قبل شخص عديم الخبرة، فقد يكون له عواقب لا يمكن إصلاحها على الشخص.
إذا دخلت مادة الفيلر إلى مجرى الدم أثناء حقن الجل، فهذا أمر خطير جداً على الشخص ولهذا يوصى بإجراء حقن الجل بيد شخص متخصص ومدرب.
في النهاية يجب القول أن كل طريقة لحقن الدهون وحقن الجل لها خصائصها الفريدة الخاصة بها، ولاختيار أي من هذه الطرق، من الأفضل مراعاة حالة العميل.
على سبيل المثال لا يتم حقن الدهون في الشفاه للذي لا يمتلك الدهون الزائدة لأن ليست لديه المنطقة المانحة واستخدام الدهون التي يحتاجها جسمها يمكن أن يشكل خطورة على صحتها.
يمكنك معرفة سعر عملية حقن الدهون من خلال زيارة ” عيادة هليا للشعر والبشرة ” والتشاور مع المتخصصين ذوي الخبرة لهذه العيادة. إتصل بهذا الرقم 971561003040+ للإستشارة.
يمكنك أيضاً الإستفادة من إستشارة الأونلاين من خلال نظام الدردشة عبر الإنترنت الخاص بالموقع.
يتم إجراء عمليات زراعة الشعر والحواجب في هذه العيادة من قبل طبيب الشهير الدكتور حميد رضا الخراساني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

*

code